تطبيق أمان..لكي نبقى بأمان

تطبيق لتنبيه المستخدمين في حال تم الاشتباه بمخالطتهم لشخص مصاب بالفيروس عبر استخدام التكنولوجيا الرقمية. ‎

عدد المستخدمين:

1486793

خصوصيتك بأمان أيضاً..

بياناتك بأمان فهي ذات أولوية ومشفرة وغير معرّفة

اقرأ المزيد

لماذا تطبيق أمان؟

أمان يحميك ويحمي وطنك وأحبائك

نجاح الأردن في مكافحة فيروس كورونا يعتمد علينا بتحميل أمان. أمان ينبهك وينبه أفراد عائلتك إذا ما تعرضوا للفيروس وخالطوا أحد المصابين. تحميل تطبيق أمان واجب إنساني وأخلاقي تجاه بلدك والآخرين.

أمان يحمي أعمالك وموظفيك ودخلك

أمان يخفف سرعة انتشار العدوى بين موظفيك، شجّعوهم ليقوموا بتحميله. تشير الأبحاث إلى أنه نحتاج على أن يقوم على الأقل 55% من الأردنيين وضيوفهم بتحميل التطبيق ليمنع انتشار العدوى والتخفيف من الإغلاق والحظر.

أمان يحترم خصوصيتك

أمان مبادرة مجتمعية من "الناس إلى الناس". أمان لن يطلب منك أي معلومات تعرّف عنك. خصوصيتك مهمة تماماً كما صحتك. بياناتك ملكك وحدك ومخزنة على هاتفك فقط.


كيف يعمل تطبيق أمان؟

يعمل تطبيق أمان بطريقتين مترابطتين:

أولاً، يعمل التطبيق على حفظ بيانات الموقع حصرياً على هاتف المستخدم لمقارنة حركة المستخدم مع حركة المستخدمين المشخّصين لاحقاً بفيروس كورونا المستجد من قبل وزارة الصحة...

اقرأ المزيد

الأسئلة الأكثر شيوعاً

كيف يحمي التطبيق بياناتي الشخصية؟

جميع البيانات التي يتم حفظها على هاتفك مشفرة وغير معرّفة، أي مجهولة الهوية. للمزيد من المعلومات حول خصوصية المعلومات الرجاء الضغط هنا

كيف يقوم هذا التطبيق بحمايتي وحماية من هم حولي؟

يهدف تطبيق أمان وعبر تقنية نظام التموضع الجغرافي (GPS) إلى جعل تتبع حالات الاصابة بفيروس كورونا المستجد أسرع وأكثر كفاءة مما يؤدي إلى احتواء الفيروس وضمان سلامة مستخدميه وعائلاتهم ومجتمعهم والوطن ككل، إذ يعتمد التطبيق على طريقة تتبع المخالطين التي ثبتت قدرتها على المساعدة في احتواء انتشار الأمراض المعدية، فهي تقوم بإبلاغك وحدك عن نقاط الالتقاء مع المصابين ومستوى التعرض للفيروس، وذلك من أجل اتخاذ التدابير الصحيحة في الوقت المناسب والاتصال بوزارة الصحة على الخط الساخن (111)، وطلب فحص للفيروس.

كيف تتم الاستفادة من بيانات الموقع المحفوظة على هاتفي؟

يمكن للمستخدم المشخص بفيروس كورونا المستجد وبموافقته تصدير البيانات المخزنة على هاتفه ومشاركتها بشكل مجهول (Anonymous) مع وزارة الصحة، حيث يعمل الموظف المخول وصاحب الصلاحية في الوزارة على تحميل ملف بيانات المواقع على نظام خاص يحتوي قاعدة بيانات مشفرة بتقنية (DTE). ومن ثم يتم مشاركة نقاط التواجد فقط لآخر (14) يوم بشكل مجهول الهوية، أي دون مشاركة معلومات أخرى، لمشاركتها مع باقي مستخدمي التطبيق.

شركاؤنا

تم إنجاز هذا العمل الوطني التشاركي التطوعي بدعم سخي سواء كان مادياً أو معرفياً من قبل: