الخصوصية

خصوصيتك بأمان أيضاً

بياناتك بأمان فهي محميّة وغير معرّفة

خصوصية بياناتك هي إحدى أولوياتنا. لذلك، يقوم تطبيق أمان بتخزين البيانات على جهازك فقط ولا تطلب منك أي معلومات شخصية أو بيانات يمكن أن تؤدي إلى تحديد هويتك أو انتهاك خصوصيتك.

يتم استخدام بيانات الموقع المخزنة على هاتفك لغرض واحد: وهو تتبع واحتواء فيروس كورونا المستجد، حيث يتم مسح بياناتك تلقائيا كل 14 يوماً (فترة احتضان الفيروس) ولن يكون من الممكن استعادة تلك البيانات المخزنة أو استردادها.

يقوم التطبيق بتخزين بيانات الموقع من خلال نظام تحديد المواقع (GPS) ومن خلال البلوتوث في الإصدارات القادمة. كما يقوم أمان بتشفير البيانات المخزنة على جهازك، ولا يمكن التعرف عليها من قبل الأجهزة أو الأطراف الأخرى لا القريبة ولا البعيدة من أماكن تواجدك. ولإضافة طبقة حماية أخرى لخصوصيتك، يقوم التطبيق وبشكل دائم بإخفاء هوية جهازك وموقعه الجغرافي.

ومن الجدير بالذكر أنه حتى في الحالات التي يتم فيها تشخيص أحد المستخدمين بالفيروس، تبقى البيانات المحفوظة على هاتف المستخدم المشخص مملوكة حصرياً له أو لها، حيث يمكن للمريض وبموافقته تصدير البيانات المخزنة على هاتفه ومشاركتها بشكل مجهول (Anonymous) مع وزارة الصحة، حيث يعمل الموظف المخول وصاحب الصلاحية  في الوزارة على تحميل ملف بيانات المواقع على نظام خاص يحتوي قاعدة بيانات مشفرة بتقنية (DTE). ومن ثم يتم مشاركة نقاط التواجد فقط لآخر (14) يوم بشكل مجهول الهوية، أي دون مشاركة معلومات أخرى، لمشاركتها مع باقي مستخدمي التطبيق. وعند وجود نقطة التقاء عند شخص ما، لا يعلم هذا الشخص من هو الشخص الذي أصيب أو الذي كان قريبا منه، ويطلب منه الاتصال مع وزارة الصحة وطلب فحص للفيروس.

أخيراً، نود أن نؤكد لك أن بياناتك هي لك وحدك، وأولويتنا في تطبيق أمان ابقائها بأمان لأجلك ولأجل الوطن ككل. ولكن إذا قررت سحب موافقتك على استعمال التطبيق، فبإمكانك القيام بذلك عبر إلغاء تحميل التطبيق، أي عمل (Uninstall).

شركاؤنا

تم إنجاز هذا العمل الوطني التشاركي التطوعي بدعم سخي سواء كان مادياً أو معرفياً من قبل: